الصحة

الرضاعة الطبيعية الصحيحة وأضرار الرضاعة الصناعية

الرضاعة الطبيعية يحقق للطفل الصحة النفسية السوية والغذاء اﻷفضل واﻹشباع العاطفي الحقيقي والحنان ويبرز له معنى الحب اﻷصيل.

لبن الأم نعمة من الله وهبها الله للطفل ليقيه من المرض ويمنحه العافية والنمو الجسمي والعقلي السليم فلا تحمي طفلك هذه

مشاكل الثدي أثناء الرضاعة

مزايا الرضاعة الطبيعية:

● لبن الأم هو الغذاء المثالي للطفل حيث يحتوي جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل.

● يتميز لبن الأم بأنه يحتوي على مواد مناعية ضد الأمراض والحساسية.

● لبن الأم غير مكلف وهو نظيف وعند درجة حرارة مناسبة وجاهز للتناول في اي وقت

● الأطفال الذين يرضعون طبيعيا هم أقل عرضة للاصابة بالأمراض المزمنة حتى البلوغ.

● الأطفال الذين يرضعون طبيعيا هم أكثر ذكاء وقدرة على التحصيل العلمي أثناء الدراسة الجامعية.

مزايا الإرضاع من الثدي

● يساعد الإرضاع من الثدي على ارتباط. الطفل بأمه مما يوثق العلاقة بينهما.

● رضاع الطفل للثدي يقوي عضلات وجهه وفكيه.

● للرضاعة الطبيعية فائدة ايضا للأم حيث تعمل على تقلص رحم الإم بعد الولادة وتعيده إلى حجمه ووضعه الطبيعي وتقلل من احتمال اصابتها من سرطان الثدي.

لا بديل عن الرضاعة الطبيعية (لبن الأم)

أضرار الرضاعة الصناعية

■الحليب الصناعي يتسبب في إصابة الطفل بسوء الهضم والإسهال وغيره من العدوى ويقلل من رضاعة الطفل من الثدي وهذا يؤدي إلى نقص إدرار لبن الأم وانقطاعه مستقبلا

■إطعام الطفل بالبزازة يؤثر على نمو وتطور فكي الطفل بالشكل الصحيح

■طريقة مص الحلمة الصناعية يختلف عن الرضاعة من الثدي وبالتالي فإن تعود الطفل على الزجاجة يجعل من الصعب علبه الرضاعة بالشكل الصحيح من الثدي(هذه الحالة تعرف بالتباس الحلمة)

■الرضاعة الصناعية تشكل عبء على اﻷسرة من حيث الوقت الوقت الذي ينفق في تحضير الوجبات وتنظيف الزجاجة والحكمة الصناعية وكذلك من حيث شراء الحليب الصناعي.

تنبيه:

تجنبي إعطاء الطفل النهاية (الكذابة) أو ماء محلي بالسكر أو أي مشروب آخر أو حتى القليل من السمن أو الدهن.

الرضاعة الطبيعية - حلول العالم
الرضاعة الطبيعية – حلول العالم

الرضاعة بعد الولادة مباشرة

● ينبغي ترك الطفل مع أمه لوحدهما بعد الولادة مباشرة، وعليها أن تضعه عاريا على صدرها وتركه يرضع كي يستفيد من اللبأ، ففي هذا الوقت يكون الطفل يقظ ولديه الرغبة في التقام الثدي.

اللبا:

وهي مادة صفراء يفرزها الثديان بعد الولادة وهي غنية بالمواد الغذائية والمواد المناعية يجب إعطاءها للطفل.

● في حالة الولادات القيصرية ينبغي البدء بالرضاعة بعد زوال أثر التخدير ففي ذلك فائدة ممتازة للأم أيضاً.

● بدء الرضاعة بعد الولادة مباشرة يسرع من إدرار اللبن.

 

الاستجابة الفطرية للرضاعة من الثدي لدى الطفل والأم:

الاستجابة لدى الطفل

الاستجابة الأولى: إذا لامست الأم فم الطفل بكلمة الثدي فإنه يفتح فمه بشكل واسع رغبة منه في المص وهنا يجب على الأم أن تدفع الطفل من الخلف تجاه الحلمة.

– يجب أن تكون الحلمة ومعظم المنطقة السوداء حولها داخل فم الطفل وأن يلامس ذقنه الثدي.

– يجب على اﻷم عدم لمس خد الطفل عند وضع الطفل على الثدي حتى لا يبتعد عن الثدي ويستدير بحثاً عن يد الأم.

الاستجابة الثانية: عند وضع أي شيء في فم الطفل فإنه يبدأ بمصه، فعندما يصبح الثدي في فم الطفل فإنه يبدأ بمصه وهذا سيؤدي إلى نزول اللبن إلى فم الطفل.

الاستجابة الثالثة: عند امتلاء فم الطفل باللبن فإنه يقوم ببلعه ويبدأ بالمصادر مرة أخرى. ويمكن للأم ملاحظة أن الطفل يأخذ ركعات طويلة مع توقف قصير ويصدر صوتاً عند البلع.

الاستجابة لدى الأم

الاستجابة الأولى: عند ملامسة الأم للطفل بعد الولادة أو عند سماعها بكاء الطفل أو عند تفكيرها بإرضاعه أو عند وضعه على الثدي فإن هناك هرمون (هرمون إخراج اللبن) يفرز من أجل أن يساعد في نزول اللبن .

الاستجابة الثانية: عندما يرضع الطفل فإن هنالك هرمون آخر (هرمون إنتاج اللبن) يفرز من أجل إنتاج لبن جديد للرضعة القادمة وبالتالي فإن تكرار إرضاع الطفل كلما أراد ولفترات كافية مع ضرورة إفراغ الثدي يؤدي إلى زيادة إنتاج اللبن بالكمية التي تكفي الطفل.

الاستجابة الثالثة : ينبغي أن يفرغ الطفل الثدي الذي يرضعه قبل أن ينتقل للثدي الآخر وفي المرة المقبلة يبدأ من الثدي الذي أنتهى عنده في المرة السابقة.

ملاحظة:

إن بقاء اللبن في الثدي يمنع إستمرار إدرار اللبن.

الإرضاع الصحيح من الثدي

يعتبر الوضع الصحيح والمريح للأم والطفل أمرا ضروريا ﻹيجاد الإرضاع من الثدي.

1- ينبغي أن تجلس الأم بوضع مريح بحيث تستطيع أن تسند ظهرها إلى حائط أو كرسي أو وسادة.

2- ينبغي أن تضع طفلها في حضنها ويكون حسمه كله في مواجهة الثدي وليس الرأس فقط.

3- ينبغي أن تضم الأم طفلها بذراعها من مؤخرة كتفه وليس من مؤخرة رأسه.

4- بإمكان الأم أن تضع طفلها وهي مستلقية على جنبها كما هو الحال عند الرضاعة في فترة الليل .

اﻹرصاع الصحيح من الثدي-حلول العالم
اﻹرضاع الصحيح من الثدي-حلول العالم

5- تأكدي من أن الطفل قد أخذ الثدي بالشكل الصحيح من خلال ملاحظات العلامات التالية:

-فم الطفل مفتوح بشكل واسع

-ذقن الطفل ملامس للثدي

-معظم المنطقة السوداء حول الحلمة داخل الفم

-الطفل مرتاح ويأخذ ركعات طويلة

-الطفل يترك الثدي بنفسه

6- ينبغي أن يفرغ الطفل الثدي الذي بدأ به قبل الانتقال إلى الثدي الآخر.

7- ينبغي أن يرضع الطفل من الثديين في كل مرة، لكن إن كان قد شبع قبل إفراغ كلا الثديين فإنه يجب أن يبدأ في المرة القادمة من الثدي الذي أنتهى عنده هذه المرة.

إكثار إنتاج وإدرار اللبن

تشعر الأم وخاصة عند كثرة بكاء طفلها أن لبنها أصبح غير كاف للطفل وقد تلجأ إلى إعطاءه حليب صناعي وهذا خطأ.

خلال الستة الشهور الأولى يمكن للأم أن توفر لبنا كافيا لطفلها إذا أتبعت التالي:

■ الإلتزام بالوضعية الصحيحة للرضاعة الطبيعيةكما سبق.

■ أن يتناول الطفل الثدي بالشكل الصحيح كما سبق.

■ أن ترضع الأم طفلها كلما أراد بالإضافة إلى تركه يمص الثدي بإستمرار حتى لو كان الثدي فارغا فذلك سيعمل على إنتاج اللبن مستقبلاً.

■ أن تجعل الطفل يفرغ الثدي الذي بدأ به فقد وجد أن تكرار جوع وبكاء الطفل سببه الانتقال إلى الثدي الآخر دون إفراغ الثدي الأول

■ يجب أن يبدأ الطفل من الثدي الذي أنتهى منه في المرة السابقة.

■ يزداد إنتاج وإدرار اللبن كلما كانت الأم وطفلها في وضع مريح وغير قلبين أو متوترين.

■ يجب عدم إعطاء الطفل أية غذاء أو شراب آخر بما في ذلك الماء فهذا يقلل من رغبة الطفل من الرضاعة وبالتالي شيقل إنتاج اللبن، فإذا كان الطفل يتناول حليباً صناعياً فلا تقطعية مرة واحدة بل تدريجيا.

 

استخراج اللبن من الثدي

في الحالات التالية تحتاج الأم لأن تستخرج لبنها لتقدمه فيما بعد للطفل
– مكوث الأم لفترة طويلة خارج البيت بعيدة عن طفلها.
– ضعف الطفل وعدم وقدرته على الرضاعة.
– عند امتلاء ثدي الأم باللبن بعد الولادة فإن استخراج جزء من اللبن يعمل على تطرية الثدي وهذا يسهل على الطفل الرضاعة.

كيفية استخراج اللبن من الثدي

أولا: بإستخدام الشفاطة

1- نظفي بالماء المغلي كل من الشفاطة والكوب الذي ستضعي فيه اللبن بعد الشفط.
2- غطي الكوب جيدا بغطاء نضيف وضعيه في ابرد مكان في المنزل بعيدا عن الشمس والحرارة
3- هذا اللبن يمكن أن يعطى للطفل خلال ست ساعات بإستخدام الملعقة, ولا يجب استخدام البزازة.

البزازة-حلول العالم
البزازة-حلول العالم

ملاحظة:
لا تغلي هذا اللبن قبل إعطاء الطفل.

ثانيا: عصر الثدي باليد

1- جهزي كوبا مغسولا بماء مغلي واغسلي يديك جيدا.

2- اجلسي بوضعية مريحة وبشكل مسترخ.

3- ضعي قطعة قماش مبللة بماء دافئ على الثدي ودلكي الثدي بلطف.

4- ضعي طفلك بالقرب منك وانظري إليه فذلك يساعد على نزول اللبن.

5- ضعي السبابة على الثدي من أسفل عند نهاية المنطقة السوداء من الأسفل والإبهام مقابلة لها من أعلى ثم أضغطي لإخراج اللبن.”الضغظ يجب أن يكون بعيدا عن الحلمة”.

6- كرري الضغط فاللبن قد لا يخرج في البداية ولكن مع تكرار الضغط .

7- أضغطي من جميع الجوانب لتفريغ جميع أجزاء الثدي.

8- اللبن قد لا يندفع بقوة في أول مرة تقومين بها بهذه العملية, لكن في المرات القادمة ستجدين أنك قد تعلمت ذلك.

9- احفظي هذا اللبن في أبرد مكان في البيت بعيدا عن الحرارة وضوء الشمس وأعطيه للطفل باللمعلقة خلال ست ساعات ولا يجب غلي اللبن أو تقديمه بالبزازة.

 

رسالة خاصة جداً

عزيزتي اﻷم: كوني صبورة عندما تبدئين بإرضاع طفلك فتعلم اﻹرضاع بالطريقة الصحيحة يحتاج إلى القيام به مرات عديدة.

كوني على إتصال دائم بالذين يؤيدون اﻹرضاع الطبيعي من اﻷهل واﻷصدقاء .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق