الرياضةمقالات

#الساحرة_المستديرة التي أسرت عقول الكثيرين واستحوذت

#الساحرة_المستديرة
وفي اول مقالاتي في صفحات موقع حلول العالم اخترت ان اكتب عن حدث يجمع العالم ولا يفرقة ..حيث لا توجد الانانية والانفراد ..حيث لا يوجد ضحايا ولا قتلى ..حيث يوجد النشاط وروح الفريق الواحد ..اجل ..فهنا الكل يسعى للفوز ،الفوز وفقط .يقف الفريقان ندا لند ويسعى كلا منهم لنيل اللقب وفي النهاية يتقبل الخاسر خسارته بكل روح رياضية ،ويستحق الفوز من ناله بجدارة ونزاهة..،

نعم انها هي ومن غيرها ..الساحرة المستديرة التي أسرت عقول الكثيرين واستحوذت على اوقاتهم وشغفهم الا وهي كرة القدم .ويرجع اسم الساحرة الى كونها تسحر عيون المشاهدين وعقولهم فأينما ذهبت تلاحقها العيون ..وكذلك فهي تفاجئنا في كثير من الأحيان بنتائج غير متوقعه عقب المباريات .

ويرجع اول ظهور لهذة الكرة الى ما قبل 2000ق.م

حيث ظهرت في العديد من الحضارات كالبابلية والفرعونية والرومانية ،الا ان اول من لعبها بالأقدام هم الإنجليز حيث قاموا باللعب ببقابا جثث الدنماركيين الذين احتلوا ارضهم فلعبوا برؤوسهم ،وبغض النظر عن بشاعة المنظر الا انهم اول من لعب كرة القدم .

وكانت هذه الرياضة رياضة الفقراء في حين ان ركوب الخيل كانت رياضة الأغنياء ؛الا ان ما نراه في يومنا هذا من عشق وجنون للكرة باختلاف الفئات والطبقات يعد نوعا من انواع سحر الكرة ..كيف لا وهي الساحرة المستديرة!

ولا شك أن من أبرز الأحداث في تاريخ كرة القدم هو كأس العالم ويعد الحدث الأشهر على مستوى العالم حيث تشارك فيه جميع دول العالم عبر تصفيات تخوضها على مدار ثلاث سنوات ومن ثم تشارك الدول الفائزة في مباريات المونديال والتي تقام كل أربع سنوات .حيث أقيمت اول مباراه لكأس العالم عام 1930م في الاوروغواي والتي نالت اللقب ذلك العام .كما اتفق اتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)بإقامة مباريات كأس العالم كل اربع سنوات منذ ذلك العام الا أن بطولتي عام 1940_1964م قد ألغيتا بسبب الحرب العالمية الثانية .وتعد دولة البرازيل الدولة الأوفر نصيبا من حيث المشاركه في المونديال حيث شاركت في جميع البطولات ولم تتغيب عن واحدة منها وتعد الأكثر تتويجا بالكأس حيث نالت شرف البطولة والكأس خمس مرات وتليها إيطاليا التي احرزت اللقب اربع مرات _الا ان الحظ لم يحالفها في المشاركة في هذا المونديال _كما فازت كلا من الارجنتين والاوروغواي باللقب مرتين بينما فازت انجلترا ،اسبانيا ،وفرنسا باللقب مرة واحده.

وقد يتعجب الكثيرون ممن ليس لديهم شغف كروي يتعجبون من جنون عشاق الساحرة المستديرة حيث تقام معارك طاحنة جراء خسارة بعض الفرق فلا يتقبل جمهورهم تلك الخسارة .

وللعالم العربي شغف وحكاية عشق مع الساحرة المستديرة من نوع آخر ؛ففي مصر مثلا يختلط الحابل بالنابل عقب كل مباراة بين كلا من نادي الأهلي والزمالك وقد تنخرب بيوت جراء تلك المبارايات !!!

ويرجع ذلك العداء الى تاريخ قديم بين ذانك الناديين . وقد شاركت الدول العربية في العديد من مباريات كأس العالم الا انهن لم يمتلكن الحظ لنيل شرف الفوز بالكأس بعد . ولعل ذلك يرجع الى عدم التكافؤ من حيث الأداء والخبرة مع منافسيهم من تلك الدول التي اتخذت كرة القدم أسلوب حياة وعاشت من أجل نيل اللقب . ولعل المتفرج لمباريات كأس العالم لهذا العام 2018 م والذي يقام في روسيا حاليا يرى جليا ذلك النحس الذي يلاحق منتخابتنا العربية ولعلها لعنة الدقيقة التسعون الي يتحدث عنها الكثيرون الا انه في الواقع هناك فوارق كثيرة بين المنتخبات العربية والغربية من حيث التنشئة والإهتمام وكذلك البيئة المحيطة .

ليس هذا وحسب فالساحرة المستديرة تغدر احيانا كما أسلفنا سابقا فتصيبنا الدهشة والذهول من نتائج بعض المبارايات .

ولا يخفى عن الكثيرين الصراع الدائم والأزلي بين عشاق النادي الملكي (ريال مدريد)، والنادي الكاتلوني (برشلونه) حيث يعد هذان الناديان من اهم النوادي لكرة القدم . كما لمع نجم كلا من اللاعب البرتغالي الدون (كريستيانو رونالدو)وكذلك اللاعب الارجنتيني البرغوث (ليونل ميسي)وغيرهم من اللاعبون على مر الزمان ومختلف البلدان .

ويتنافس هذان اللاعبان على حيازة لقب أفضل لاعب حيث يقوم الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)بتسليم جائزة أفضل لاعب كل سنة.

لكم نتمنى بروز أسماء عربية في سماء نجومية الساحرة المستديرة ونيل بطولة كأس العالم أم أن أمنيتنا تعد ضربا من المستحيل ونوعا من الجنون !!!!

شاركوني أرائكم وتوقعاتكم… ترى من سينال الكأس لعامنا هذا!!!

الوسوم
اظهر المزيد

admin

نافذة إخبارية الكترونية عربية تقدم للقارئ الكريم مادة إخبارية متنوعة, وتهتم بشكل رئيسي بالأحداث المحلية اليومية اليمنية .. بالإضافة للأخبار العربية والدولية..

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق