Site icon حلول العالم

منظمة دولية تطالب الصين بالتدخل لوقف الابادة الجماعية للمسلمين ببورما وتنتقد جرائم الابادة ضد الاحوازيين بايران

دعت منظمة العدل والتنمية لحقوق الانسان احدى المنظمات الاقليمية لحقوق الانسان  فى بيان  عاجل الامم المتحدة ومجلس الامن الدولى وكافة المنظمات الدولية والمنظمات الاسلامية والدول العربية والاسلامية  بوقف الابادة الجماعية ضد مسلمى الروهينجا فى  ميانمار وارسال قوات حفظ سلام الى بورما لوقف عمليات الابادة  التى ترتكبها الحكومة والجيش ضد الاقلية المسلمة بعد قيام الجيش باعدام الاف المسلمين العزل ببورما دون اى تدخل من المجتمع الدولى 

جرائم ضد المسلمين

وطالبت المنظمة الصين بلعب دور اكبر فى حل مشكلة بورما والضغط على الحكومة هناك لوقف الابادة الجماعية محذرة من  استمرار جرائم الابادة اقليم اراكان ودعت المقاومة المسلحة  داخل بورما الى مواجهة الجيش والشرطة فى بورما  والتصدى لجرائم الابادة النازية ضد المسلمين داخل اقليم اراكان ودعت المقاومة المسلحة  داخل بورما الى مواجهة الجيش والشرطة فى بورما  والتصدى لجرائم الابادة الجماعية وقالت المنظمة ان حوالى مليونى مسلم من الروهينجا يعيشون بمخيمات اراكان  بعد حرمانهم من الحصول على الجنسية ووصفت ما يحدث بانه حرب تطهير عرقى وابادة شاملة .

كما انتقدت المنظمة صمت الامم المتحدة والمجتمع الدولى حيال الابادة الجماعية التى تمارسها ايران ضد سكان اقليم الاحواز العرب وقيام ايران باعدام المئات منهم  وحرق منازلهم واعتقالهم  دون اى تدخل من الامم المتحدة او المنظمات الدولية

وطالب المتحدث الرسمى للمنظمة زيدان القنائى الامم المتحدة والمجتمع الدولى بتقديم مجرمى الحرب ببورما الى المحاكمة الجنائية الدولية بتهم ارتكاب جرائم الحرب وادانت صمت الدول العربية والاسلامية والجامعة العربية حيال ما يحدث من عمليات ابادة لاقلية مسلمة ببورما وعدم اصدار بيانات من جانب  وزارات الخارجية بتلك الدول او الضغط الدولى لوقف الابادة.

ودعت المنظمة المقاومة المسلحة وحركات التحرر الشعبى داخل بورما والاحواز الى بدء المقاومة المسلحة ضد تلاك الحكومات الديكتاتورية التى  ترتكب جرائم ابادة وعدم انتظار المجتمع الدولى او الامم المتحدة  لالتزامهم الصمت

Exit mobile version