بعد سقوط الموصل أقال أربعة من كبار ضباط الأمن