اخبار دولية

هل سيمنع تصريح ألطاف حسين من الصدام العنيف في كراتشي؟

وجه زعيم الحركة القومية ألطاف حسين أنصار حزبه بالاجتناب عن أي ممارسة قد تؤدي إلى الصادم مع أنصار حركة الإنصاف في كراتشي خلال الاجتماع الذي سيعقده زعيم حركة الإنصاف عمران خان أو خلال والحلمة الانتخابية، وقد حث ألطاف أنصاره في مكالمته الهاتفية أمس من لندن بضرورة النيل من الأحزاب الأخرى، ويقصد حركة الإنصاف، من خلال هزمها بصوت الشعب.

ومن جانب آخر كشفت وسال الإعلام أن المحال التجارية في مناطق الحملة الانتخابية بكراتشي اشتكت من نفاذ كميات البيض والطماطم مع وصول عمران خان إلى المدينة أمس، ويخشى من أن أنصار الحركة القومية اشتروا جميع الكميات لشرقها على عمران وأنصار حزبه.

وتجدر الإشارة إلى أن الحزبين يتنافسان في الانتخابات الفرعية على مقعد الجمعية الوطنية رقم 246 بكراتشي والشاغر باستقالة القيادي السابق من الحركة القومية المتحدة نبيل غبول، ويعتبر الفوز على هذا المقعد بمثابة استحواذ ذروة النفوذ في كراتشي، وكانت الحركة القومية المتحدة تفوز فيه بلا منافس، ولكن بعد الحملة الأمنية الأخيرة ضد الحركة المتحدة في المدينة، يُعتقد أن المؤسسة العسكرية دفعت بحزب الإنصاف للمشاركة في الانتخابات الفرعية والقضاء على الهيمنة السياسية للحركة المتحدة، ويكتسب التصويت على المقعد أهمية غير طبيعية ومسألة بقاء بالنسبة للحركة القومية المتحدة التي لن تتخلى عنه بسهوله، بينما تتحداها حركة الإنصاف بكل قوة، ووصول عمران إلى كراتشي والذي صرح أنه جاء لإنهاء الرعب من قلوب أهالي المنطقة يأتي ضمن نفس الجهود، ويخشى المحللون باستمرار من اندلاع اشتباكات وأحداث عنف قد تكون خطيرة بين الحزبين.

الوسوم
اظهر المزيد

admin

نافذة إخبارية الكترونية عربية تقدم للقارئ الكريم مادة إخبارية متنوعة, وتهتم بشكل رئيسي بالأحداث المحلية اليومية اليمنية .. بالإضافة للأخبار العربية والدولية..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق