أرشيف الوسم: عنوان المنزل

ماهي المعلومات التي لا يجب نشرها على الفيسبوك؟

هي المعلومات التي لا يجب نشرها على مواقع التواصل الإجتماعي وخصوصاً الفيسبوك ؟

لايدرك الكثير عند الإنضمام إلى موقع الفيسبوك ماهي الأشياء التي لا يجب نشرها على صفحته الشخصية. وفي المقال التالي سنتعرف على ذلك.

اهم المعلومات التي لا يجب نشرها على الفيسبوك

●توقيت مغادرة المنزل

بحسب موقع هافنغتون بوست، لا يجب بأي حال من الأحوال نشر موعد مغادرتك للمنزل على فيسبوك، سواء كنت ذاهباً في إجازة طويلة أو لقضاء ليلة وحيدة عند أحد أصدقائك. وعلى الرغم من أن فيسبوك يوفر خاصية إعلام أصدقائك بأماكن تواجدك، إلا أنه يجب الحذر من القيام بهذه الخطوة وذلك بسبب إحتمال وجود بعض عديمي الثقة بين لائحة أصدقائك.

فعلى سبيل المثال، إذا قمت بنشر “أنا ذاهب مع صديقتي إلى السينما في هذه الليلة” على صفحتك، فإنك عملياً تخبر اللصوص بأنك ستتغيب لبضع ساعات عن المنزل وهي مدة كافية لسرقته.

 

●رقم التلفون

من الأفضل ألا تقوم بوضع رقم هاتفك على صفحة ملفك الشخصي أو في أي منشور على موقع فيسبوك. وقد نشر موقع هافنغتون بوست قبل بضع سنوات مقالة توضح كيف استطاع مبرمج حاسب آلي يُدعى توم سكوت تطوير برنامج “Evil” والذي قام بإستخراج أرقام هواتف آلالف الأشخاص من موقع فيسبوك ونشرها للعلن. فهناك العديد من الشركات الإعلانية التي تستغل أرقام الهواتف هذه للدعاية لمنتجاتها.

●الإعترافات الخاصة

يفضل من مستخدمين الفيسبوك عدم نشر عدم أي معلومات أو وثائق قد تستخدم كدليل ضدهم من قبل السلطات القضائية. لأنه من الصعب إزالة هذه المنشورات بعد نشرها.

 

ومن الأفضل أيضاً على المستخدمين عدم إخبار الجميع بأفعالهم المتهورة،  فأغلب شركات التأمين تقوم بمراقبة زبائنها الذين يُعرّضون أنفسهم وممتلكاتهم للخطر بسبب أفعال طائشة وغبية.

 

●الوضع الإجتماعي

يرى الخبراء الأمنيين أنه من ضروري عدم إظهار الوضع الإجتماعي على صفحة الملف الشخصي في موقع فيسبوك. العديد فهناك أشخاص قدد يستغلون حالتك العاطفية عند معرفتهم بأنك أصبحت وحيداً وبأنك فقدت شريك حياتك. بالإضافة إلى ذلك، من المهم ألا يعلم الغرباء بأنك تعيش وحيداً في المنزل من بدون رفقة شخص آخر. لهذا يجب إبقاء خانة الوضع الإجتماعي فارغة على جميع مواقع التواصل الإجتماعي.

 

●تاريخ ومكان الميلاد

على مستخدم الفيسبوك عدم نشر تاريخ ومكان الميلاد بأي حال من الأحوال. لأن مثل هذه المعلومات قد يستخدمه الهاكرز للحصول على كلمات المرور الخاصة بك على شبكة الإنترنت.

 

●الصور والفيديوهات الغير لائقة

من المعروف أن أرباب العمل في أيامنا هذه يقومون بالإطلاع على صفحة الفيسبوك الخاصة بالمتقدمين على وظائف في شركاتهم، حتى يُكوّنوا صورةً عن الأشخاص الذين سيعملون معهم. لهذا يجب التفكير ملياً قبل نشر صور فاضحة أو غير لائقة على صفحتك في الفيسبوك.

بالإضافة إلى ذلك، يجب عليك أن تفكر ملياً قبل نشر أي صور أو تعليقات بأن هناك أطفالاً على لائحة أصدقائك وبأنهم سيطلعون على ما تقوم بنشره.

ماهي المعلومات التي لا يجب نشرها على الفيسبوك

●كلمات المرور الخاصة بك

كثير من الناس قد لا يتوقف أن هناك أشخاص كثيرون يقومون بمشاركة كلمة المرور الخاصة بهم مع أصدقائهم على الفيسبوك.

على الرغم من صعوبة تصديق هذه الفعلة، إلا أن هناك أشخاص كثيرون يقومون بمشاركة كلمات المرور الخاصة بهم مع أصدقائهم على الفيسبوك. وقد انتشرت هذه الفعلة الغبية بين كثير من الناس حتى قام موقع فيسبوك بوضع كلمات المرور في المرتبة الأولى على لائحة الأشياء التي لا يجب مشاركتها مع الآخرين على مواقع التواصل الإجتماعي.

فعلى سبيل المثال، إذا كانت صديقتك تعلم كلمة المرور الخاص بك، فكن متأكداً بأنها سوف تستخدم هذه المعلومة لتنتقم منك عند حدوث أي سوء تفاهم بينكما.

 

●عنوان المنزل

على الرغم من شدة غباء هذه الخطوة، إلا أن 40% من رواد مواقع التواصل الإجتماعي يقومون بنشر عنوان منزلهم على هذه المواقع، بحسب محطة سي بي أس الإخبارية. بالإضافة إلى ذلك فإن 65% من هؤلاء الأشخاص لا يقومون بحجب هذه المعلومة عن الغرباء. وقد صرح 60% من هؤلاء أيضاً بأن لائحة أصدقائهم تضم بعض الأشخاص الذين لا يعرفونهم أصلاً إنما إلتقوهم صدفةً في مكان ما. لهذا السبب يجب إعطاء أقل معلومات ممكنة للغرباء حتى لا يتم إنتحال شخصيتك بسهولة على شبكة الإنترنت.

 

●صور ومعلومات عن أطفالك

يفتخر معظم الآباء والأمهات بأطفالهم ومن الطبيعي أن يرغبوا بنشر صورهم على الفيسبوك ومشاركتها مع الأقارب والأصدقاء. ولكن فعلياً، هل أنت على يقين بهوية الأشخاص الذين تتعامل معهم على مواقع التواصل الإجتماعي ؟ في الواقع من السهل إنتحال شخصية أحد أقاربك وإقناعك بإضافتي إلى لائحة أصدقائك، فكل ما احتاج إليه هو صورة شخصية وبعض المعلومات البسيطة حول عائلتك.

إنها حقيقة محزنة، ولكن معظم المجرمين يقومون بإختيار ضحاياهم من على شبكات التواصل الإجتماعي كالفيسبوك. لهذا، لا يجب إضافة تعليق ساذج تحت صورة ابنك تقول فيه: “أحمد يمشي بمفرده إلى المدرسة!”.

 

●الآراء السياسية

إذا كنت تقطن في دولة لا تحترم حرية التعبير كالنرويج أو النمسا على سبيل المثال، فعليك الحذر من نشر أي تعليق يتضمن إنتقاد لأداء نظام الحكم في هذه الدولة. فمن المعلوم أن أجهزة المخابرات تقوم بمراقبة نشاط جميع مواطنيها على مواقع التواصل الإجتماعي وخصوصاً الفيسبوك. ومن الممكن أن يؤدي تعليق عاطفي أو طائش حول موضوع سياسي معين، إلى دخولك السجن أو إبعادك عن الدولة أو حتى سحب جنسيتك أو جميع هذه العقوبات مجتمعة !

إذا لديك معلومات إضافية الرجاء مشاركة متابعي الموقع بها.