أخبار محلية

عملية”عاصفة الحزم” تستهدف قاعدة “طارق” العسكرية في تعز.

أفاد شهود عيان بمحافظة تعز، وسط اليمن، بأن غارات جوية استهدفت، مساء الخميس، قاعدة طارق العسكرية، شرقي محافظة تعز، وسط اليمن، التي نقل إليها الحوثيون أسلحة وعتاد عسكري وطائرات خلال اليومين الماضيين.
وأشار الشهود لمراسل وكالة “الأناضول” إلى أن مضادات أرضية تابعة للحوثيين، في منطقة الجند القريبة من موقع القصف، قامت بإطلاق نيران بكثافة باتجاه المقاتلات التي استهدف مدرج الطيران الحربي في القاعدة، دون إمكانية تحديد هوية الطائرات التي قامت بالقصف.
إلى ذلك، قال سكان محليون إن غارات جوية قصفت الليلة الماضية معسكر اللواء 22 الموالي للرئيس اليمني السابق علي الصالح، والذي يتبع قيادة الحرس الجمهوري.
وقاعدة طارق هي القاعدة العسكرية الوحيدة بمحافظة تعز، التي دخلها الحوثيون الجمعة الماضية.
قصف القاعدة العسكرية في تعز، يضمها إلى قائمة الأهداف التي استهدفها تحالف تقوده السعودية، ضد القوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي صالح، وجماعة الحوثي، وشملت خلال قرابة 24 ساعة قاعدة الديلمي والشرطة العسكرية والقصر الرئاسي والفرقة المدرعة الأولى والقوات الخاصة، قيادة قوات الاحتياط في صنعاء، قاعدة العند الجوية في لحج جنوبي اليمن، مواقع عسكرية في صعدة (معقل الحوثيين شمال).
وأعلنت السعودية، في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، عن بدء عملية “عاصفة الحزم” العسكرية ضد من تسميهم “المتمردين الحوثيين”.
وتشارك في عملية “عاصفة الحزم”، 5 دول خليجية، هي السعودية، البحرين، قطر، الكويت، والإمارات، إلى جانب المغرب والسودان والأردن ومصر.

Previous post
مسؤولون اميركيون: واشنطن تدرس تزويد الرياض بطائرات رادار وتموين بالوقود في الجو
Next post
مصدر من دار الرئاسة اليمنية:جماعة الحوثي تمنع الجنود من مغادرة الرئاسة.