اخبار دولية

تنفيذ الإعدام بحق ستة مسلحين مدانين بالإرهاب

نفذت السلطات الباكستانية فجر السبت حكم الإعدام شنقا بحق اثنين من المسلحين المدانين بالإرهاب بعد رفع رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف التجميد الذى كانت قد فرضته باكستان على تنفيذ عقوبة الإعدام قبل ست سنوات، وذلك بعد الهجوم الإرهابي الذي تعرضت له مدرسة في مدينة بيشاور.

وأوضحت قناة “جيو نيوز” الباكستانية أنه تم تنفيذ حكم الإعدام بحق محمد عقيل المدان بالهجوم على مقر القيادة العامة للجيش الباكستاني في مدينة راولبندي عام 2009م. كما تم تنفيذ حكم الإعدام بحق أرشد محمود مهربان وهو جندي في الجيش الباكستاني مدان بمحاولة قتل الرئيس السابق برزيز مشرف عام 2003. وأضافت أن ما لا يقل عن 21 مسلحا آخرين أدينوا في تفجيرات وعمليات قتل جماعي سيتم اعدامهم في السجون بمدن روالبندي ولاهور وفيصل آباد في غضون أيام. وأمس الأحد نفذت السلطات حكم الإعلام بحق أربعة مسلحين آخرين مدانين في الهجوم على الرئيس العسكري السابق الجنرال المتقاعد برويز مشرف عام 2003م، وهم زبير أحمد ورشيد قريشي وغلام سرور باتهي والرابع روسي الجنسية اسمه أخلاق أحمد، وقد تم إعدامهم في السجن المركزي بمدينة فيصل آباد يوم الأحد، كما سيتم إعدام 4 آخرين في سجن لاهور واثنين بسجن سكهر خلال الساعات المقبلة، والأخيرين من جماعة لشكر جنكوي المحظورة وقد تم الحكم عليهم بالإعدام قبل عشرة سنوات في قضايا التصفيات الطائفية.

من جانب آخر وجهت مختلف فصائل حركة طالبان الباكستانية تهديدات إلى الحكومة متواعدة بالانتقام لقياداتها التي يتم تنفيذ أحكام الإعدام بحقها.

Previous post
مقتل ستة مسلحين بغارة لطائرة أمريكية بدون طيار شمال غرب باكستان
Next post
إغلاق أكبر جامعات العاصمة لمدة غير محددة بسبب مخاوف هجمات إرهابية