أخبار محلية

هذا ما حدث اليوم في احدى مساجد ذمار ، والخطيب الحوثي

كما وردت من #ذمار ..

في حادثه غريبه في ذمار
المكان جامع التيسير
اراد احد المتحوثين المسمی عبدالله الهجيني
ان يصعد علی المنبرليختطب الجمعه
لكن المصلين رفضوا ان يصعد لانهم اتوا ليسمعوا الشيخ سعد عكروت الذي يعرفه الجميع بانه لا يتكلم علی احد في خطبه ولا ينحاز لاي احد
رفض المصلون ان يصعد الا علی رؤسهم فقام باخراج السلاح وتوجيهه نحوهم وقال بهذا اللفظ
(انا زنوة ماخطبت الا انا)
لكن الشيخ سعد عكروت ترك المسجد وخرج دون ان يظهر اية ردة فعل وخرج معه المصلون جميعهم ولم يبقی الا الخطيب المتحوث ومرافقيه والمؤذن
وفي الاخير صلوا صلاة الظهر لانه لم يبقی احد
واثناء خروجه اقصد المتحوث صعدت احدی المصليات علی شباك مسجد النساء وقالت بهذا اللفظ
(مابش سرسري صعلوك ولد شوارع يختطب جمعه مابش واحد عدو لبج ابوه امس يبكر يختطب جمعه)

Previous post
إعترافات مثيرة لقاتل نجله في السعودية
Next post
المعمري.. رجل المرحلة وقائد التحول