ثقافهمقالات

الصف الأمامي

بقلم الكاتبه : سرور أحمد وهيب

هناك في الصف الأمامي سحبت الكرسي و جلست في تعجب و ذهول .. فاليوم على خشبة هذا الوطن المتأكل تقام معارك ضارية يومياً .. و أين ما أتجهت ستجد هذه المعارك قائمة ..في الشارع في البيت في مواقع التواصل الاجتماعي .. و لعل معارك التواصل الاجتماعي لا تقل ضراوه عن تلك التي في الشارع او في ساحات القتال .. أسمع الهمسات خلفي .. لما أجلس لا أحرك ساكناً ..

الصف الأمامي

و محاولات كثيرة لجري الى معارك التحزب و الطائفية .. و هنا يأتي ذهولي ليرسم ملامحة على وجهي !! كيف لأنسان أن يحرم و يدين قتل و تشريد مجموعة من الناس و في المقابل الاستباحة و التحليل و التهليل لقتل و تشريد مجموعة أخرى تنتمي الى نفس دينك .. تحلم بالأمان و العيش الكريم تماماً كما تنشدها أنت لك و لمن تعيل و لمن تحب .. و عجبي على المزايدون بوطنيتهم .. المتبجحون بأنسانية مزيفة .. أن لم تكن على الأقل تدين القتل بشتى أشكاله فأنت بحاجة الى إعادة تدوير لأنسانيتك التي تتبجح بها .. أن لم تصن لسانك و يدك عن اعراض المسلمين فأنت بحاحة لأعتناق الأسلام من جديد !! أن لم يكن العلم الذي تلقيته طيلت حياتك ليضيء لك حال انقطاع النور عن عقول كثيرة فأنت بحاجة لمحو أميتك من جديد !! أن كنت تنجر وراء المتحاملين المتلائمين تستمد منهم تلك النار الملتهبة التي تخرج من افواههم و تتطاير شرراً من أعينهم لتحرق كل روح لسلام نحملها بداخلنا .. كل أمل لتعايش تربينا عليه يوماً فأنت بحاجة الى وقفة مع نفسك علك تجد بقايا من سلام ينقذك بقايا من سلام تنتمي الى دين سمي به .. بقايا من سلام هو أسم لربنا الذي نعبده ..

(سبحانه ) .. فعندما تقرروا وقف القتال و إعادة بناء خشبة هذا الوطن يوماً .. قبل أن يقع عليكم و بكم .. فأنا و غيري الكثير نجلس في الصف الأمامي .. بذهول قلمي ..

 

اظهر المزيد

admin

نافذة إخبارية الكترونية عربية تقدم للقارئ الكريم مادة إخبارية متنوعة, وتهتم بشكل رئيسي بالأحداث المحلية اليومية اليمنية .. بالإضافة للأخبار العربية والدولية..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق