مقالات

لماذا توقفت عاصفة الحزم؟

قيام التحالف العربي بإنهاء“عاصفة الحزم” واستبدالها بـ”اعادة الامل” مجرد تغيير في الاسم ولم تتغير الاوضاع على الصعيدين السياسي والميداني العسكري فالحوار لم يبداء والمبادر العمانية لم يتم طرحها والقصف الجوي على الحوثيين والمواليين لهم مستمر والمواجهات على الارض شرسة.
قيادة التحالف تمر على نسق معين و مخطط له وبدون تسرع او استعجال وتحقق الأهداف المطلوبه من العملية على رغم ان البعض يعتقد بإن التحالف لم يحقق أهدافها المرجوه من العمليات.
توقف عاصفة الحزم لم يأتي خوفُا من اي رد من التحالف “الحوثي الصالحي” كم يصف البعض اتى التوقف بعد تدمير 80% من مخازن السلاح الذي بحوزت الحوثي وصالح ولم يتبقى الإ20% الموجود في الأحياء السكنية وفي المدراس حسب قول المتحدث العسكري السعودي العميد ركن احمد عسيري “استطاع التحالف تدمير 80% من مخازن السلاح وماتبقى موجود تحت المدارس والمستشفيات ولكن نحن سنصبر ونتحمل حتى لانضر بالمواطنين”وبعالن التحالف إنهاء “عاصفة الحزم” اكتساب تأييد دولي وجعل الراي العام الدولي في صف السعودية على رغم تأتي إعادة الامل على شكل غارات جوية محددة كما سبق الذكر لانه لم يتبقى سوى 20% من مخزون السلاح فالسعودية مستمرة بالقصف واكتسبات الرأي العام الدولي بإنها “عاصفة الحزم”.
الاعباء المترتبة على عاصفة الحزم المالية على وجه الخصوص ستتحملها السعودية فعلى مر الزمن تتدفع الفاتورة من قبل السعودية وخير دليل الاحروب الستة التي قادها صالح ضد جماعة الحوثي المتحالف معهم الان تحملت الخسائر المالية لليمن ومن أهداف السعودية البعيدة بعد القضاء على الحوثي الالتزام جزئيا او كليا، بعشرات ان لم يكن مئات المليارات لسنوات عدة، لاعادة اعمار اليمن، وضخ استثمارات هائلة للنهوض به، واخراجه من خانة الدول العشرين الافقر عالميا.

بقلم-عمار الدميني

Previous post
شاهد بالفيديو…اخطر وادي الموت
Next post
قائد القوات البحرية الايرانية ينفي مغادرة السفن الحربية الايرانية خليج عدن.