اخبار دولية

طهران تعتبر اتهامات وزير الخارجية السعودي لها “غير دقيقة” وتنفي أي تدخل إيراني في اليمن

نددت إيران باتهامات وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل لها بالتدخل في اليمن ومد حركة أنصار الله الحوثية بالسلاح مضيفة أن التصريحات “تفتقر إلى الدقة”، نافية أي تدخل إيراني في اليمن.
وكان سعود الفيصل قال أمس الأحد خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الفرنسي أن المملكة ليست في حالة حرب مع إيران داعياً طهران إلى “وقف دعمها للحوثيين وتزويدهم بالأسلحة”.
وقالت مرضية أفخم المتحدثة باسم الخارجية الإيرانية : “إن المسؤول السعودي (سعود الفيصل) يتحدث عن التدخل في الشؤون اليمنية، بينما القوات العسكرية لدولته ومنذ أكثر من أسبوعين، تستهدف البنية التحتية والمناطق السكنية، وتقتل المئات من النساء والأطفال العزل”، وأضافت أفخم : “إن السعودية ضربت القوانين وموازين القوى الدولية المتعارف عليها عرض الحائط، وغير جاهزة للاستماع إلى المطالب الدولية، لإيقاف الحرب على اليمن وشعبه”.
وأكدت أفخم على موقف إيران في “إيقاف العمليات العسكرية في اليمن وإيصال المساعدات الإنسانية”، مضيفة أن “الحل الوحيد يكمن في اطلاق حوار يمني – يمني بمشاركة جميع الأحزاب والتيارات اليمنية السياسية والاجتماعية، وتشكيل حكومة وحدة وطنية”.
وفي شأن متصل قال حسين أمير عبد اللهيان نائب وزير الخارجية الإيرانية إن “تعزيز الإرهاب في اليمن، من شأنه أن يسهم في تعقيد واتساع هذه الظاهرة الخطيرة على الأمن العالمي”.
وأعرب عبد اللهيان عن “أسفه” لما قال إنها “رغبة بعض الدول لتكرار أخطائها السابقة في المنطقة، عبر استخدام المجموعات الإرهابية”، داعياً إلى “بذل جهود حقيقية وعالمية لمواجهة الإرهاب في الشرق الأوسط”.

Previous post
السعودية تدين استمرار “جماعة” الحوثي بـ”إرهاب وترويع″ المدنيين
Next post
باكستان تقف جنبًا إلى جنب مع السعودية ولن تتخلى عن حلفائها