اخبار دولية

الجلسة المشتركة للبرلمان لم تتوصل إلى نتيجة والحكومة تقرر عقد اجتماع مغلق

لم تتوصل الجلسة المشتركة للبرلمان الوطني التي بدأت يوم الاثنين لمناقشة المشاركة العسكرية لباكستان في عملية عاصفة  الحزم التي تقودها القوات السعودية ضد معاقل الحوثيين باليمن، ورفضت جميع الأحزاب السياسية مشاركة باكستان عسكرياً في العملية باليمن مع مساندتها لموقف الحكومة الداعي إلى الدفاع عن سيادة الأراضي السعودية من أي عدوان خارجي، وقال زعيم كتلة المعارضة القيادة بحزب الشعب خورشيد شاه إن حزبه مستعد على التعاون مع الحكومة في اتخاذ القرار المناسب طالما أن القضية حساسة، وحث الحكومة على عقد مؤتمر لكافة الأحزاب السياسية لمناقشة الموقف الباكستاني على المستوى السياسي الرفيع في اجتماع مغلق، وذكرت مصادر إعلامية أن الحكومة قررت عقد اجتماع مغلق يحضره القادة السياسيين والقيادة العسكرية لحسم الأمر واتخاذ القرار المناسب، من جانبه قال وزير الدفاع الباكستاني خواجه محمد آصف في تصريح لقناة “جيو نيوز” إن السعودية ليست بحاجة السلاح والعتاد ولكنها ترغب من باكستان المشاركة لتعزيز موقفها إقليمياً ودولياً بأن ما تقوم به في اليمن هو عمل شرعي يهدف إلى دعم الشرعية باليمن.

 

Previous post
نواز شريف .. باكستان تنتظر نتائج مثمرة من اللقاء التركي الايراني
Next post
باكستان ترحب باتفاق تركيا وإيران على الحل السلمي للأزمة اليمنية