SiteLock
ذمار ليست على مقاس المقدشي يا رئاسة الجمهورية…! | حلول العالم ذمار ليست على مقاس المقدشي يا رئاسة الجمهورية...! - حلول العالم



ذمار ليست على مقاس المقدشي يا رئاسة الجمهورية…!

ذمار ليست على مقاس المقدشي يا رئاسة الجمهورية…!

*حافظ مطير

يحاول المقدشي تفصيل ذمار على مقاسة منذ اللحظات الأولى التي بداء أن يظهر بل حاول أن يخيط اليمن على مقاسة في محاولة منه أن يكون سيسي اليمن.

لكنه لن يفلح في ذلك كون ذمار اكبر من مقاسة فما بالكم باليمن ككل.

فالوعي اليمني صار كبير ولا يمكن أن يقبل بأن تعاد صيغة سنحان في شكل حورور كما إن أبناء ذمار لا يمكن أن يقبلوا بأن يكون المقدشي بديباجة الراعي وهذا ما يسعى له حيث يعمل على إظهار العناصر التي لا تشكل ثقل إجتماعي او عسكري ليظهر فيهم الاكثر ثقل.

  كما صنع مع شلة مجلس مقاومة الذي عمل على تبنيها و اراد ان يفرض فيه من لا يمثلوا المجتمع الذماري كقيادات عليه في حين لا يستطيع احدهم ان يقود نفسه فبقي المجلس بمعزل عن القاعدة الإجتماعية لأبناء ذمار والتي تشكل ثقل عسكري يستطيع تغيير معادلة الصراع على مستوى اليمن والذي شكل المقدشي والشخصيات التي أراد ان يصدرها لتمثيل ذمار في الجهات الرسمية والتي ظهرت أمام شاشات التلفزة عائق ومنفر امام إستيعابها وأستقطابها لتكون رافد للشرعية نحو تغيير معادلة الصراع وخسم المعركة لصالح الشرعية.

إن الضعف وضيق الافق الذي يعانيه المقدشي كرئيس اركان انعكست سلباً على تعييناته للقيادات الضعيفة والتي لا تنظر الا من خلال ثقب الابرة كما إن عقليته الإنطوائية صار ينظر للدولة بمنظور ضيق لا يتجاوز حورور وصار يتعامل مع المؤسسة العسكرية من موقعة كشيخ للجيش الوطني لا كرئيس هيئة اركان.

إن من يحاول ان يدفع بهم للإلتقاء بفخامة الأخ الرئيس اليوم لا يمثلوا ابناء ذمار ولا يشكلوا وزن ولا يستطيعوا إجراء أي تغيير على الواقع العسكري والإجتماعي في محافظة ذمار كون ما يقدمونه لفخامة الرئيس هي شخصيات بعيدة عن الواقع العسكري والإجتماعي وليسوا سوى أقلية من المنتفعين والمتسلقين.

إن القاعدة الحقيقية لأبناء ذمار تحاول بعض الأطراف في الشرعية عزلها عن القيادة العليا للدولة حتى لا يتحقق اي تقدم فعلي وملموس والذي بإستيعاب رئاسة الجمهورية لهم ستحدث هزة في تغيير معادلة الصراع وستصيب قوى الإنقلاب بإنهيار متسارع ودراماتيكي.

أن القوى الفعلية في ذمار هي القوى التي يحاربها المقدشي ويتعامل معها على أساس عنصري قبلي كون المقدشي لا ينتمي لها كقبيلة وصار يقصيها ليفرض قبيلته بالرغم إنها تشكل الثقل السكاني والعسكري الأكبر داخل محافظة ذمار والتي لم تدرك قيادة الشرعية أهمية ذلك رغم دورهم الفاعل وتضحياتهم الكبيرة على جميع الجبهات والذين يشكلوا ثلث محافظة ذمار كون انس القبيلة التي ينتموا اليها من اكبر القبائل اليمنية والذين يقدروا بنحوا 600 الف فرد في خمس مديريات بمعدل الثلث من محافظة ذمار والذي يعد معظمهم عساكر بإعتبار الجندية هي الوظيفة التي يعولوا أسرهم منها والذي التزم غالبيتهم منازلهم عقب دخول الحوثي صنعاء في حين شكلت عنصرية المقدشي القبلية عائق أمام إستيعابهم رغم سعيهم الحثيث للإلتحاق بصف الشرعية والذي لغالبيتهم مواقفهم الواضحة أمام مقاومة الحوثي .

admin

admin

نافذة إخبارية الكترونية عربية تقدم للقارئ الكريم مادة إخبارية متنوعة, وتهتم بشكل رئيسي بالأحداث المحلية اليومية اليمنية .. بالإضافة للأخبار العربية والدولية..


اوسمة متضمنة لهذه التدوينة
ذمار، المقدشي،اخبار ذمار ، محافظه ذمار

لا تعليقات

اكتب تعليق
لا يوجد تعليقات حتى الان يمكنك ان تكون اول من يضع تعليق لهذه التدوينة !

ضع تعليق

لن يتم نشر او توزيع بريدك الالكتروني
الحقول المطلوبه معلمة*